اعلان

“OS X YOSEMITE”... كلّ ما تودّون معرفته


بعد اعلان شركة آبل عن نظامها الجديد لحواسب ماك  “OS X Yosemite”، وهو عبارة عن إصدار جديد من نظام التشغيل “OS X” المخصص لأجهزة الماك، يتمتع بتصميم معاصر وتطبيقات جديدة وقوية ومزايا مبتكرة لإتاحة مواصلة العمل والتنقل بين جهاز الماك والأجهزة المحمولة العاملة بنظام “iOS”، بدأت الكثير من طرق تثبيت النسخ التجريبية من هذه الأنظمة الجديدة تتوفر على يوتيوب. لكن قبل تثبيت هذه النسخ يجب على المستخدم معرفة ان هذه النسخ، وبما أنها تجريبية، فقد تحتوي على الكثير من المشاكل مثل توقف التطبيقات عن العمل أو إعادة تشغيل الجهاز بشكل آلي، فضلاً عن عدم عمل بعض التطبيقات والبرامج.  وبعيداً عن المشاكل الموجودة فإن هذه النسخ لاتحتوي على جميع الميزات التي تم الإعلان عنها لذا يُنصح الانتظار حتى صدور النسخة الرسمية. كما أشارت بعض التقارير إلى أن نسبة استخدام النسخة التجريبية للنظام الجديد تجاوزت أربع أضعاف نسبة استخدام النسخة التجريبية من النظام السابق “OS X Mavericks”بعد 30 يوماً من توفير النسخة التجريبية من كلا النظامين، والسبب وراءالتبني الكبير لهذه النسخة التجريبية من النظام الجديد هو كمية الميزات الجديدة التي تم تقديمها.

فما الذي يميز هذا النظام عن سابقاته؟

تتضمن المزايا الجديدة لنظام التشغيل “OS X Yosemite” إمكانية مشاهدة مستجدات اليوم “Today” في مركز التنبيهات “Notification Center” وتمنح المستخدم نظرة سريعة على كل شيء يحتاج لمعرفته، إضافة إلى مربعات الشاشة الرئيسية أو ما يعرف بـ”Widgets” لكل من تطبيقات “Calender” و”Weather” و”Stocks” و”Reminders” و”World Clock” والشبكات الاجتماعية. كما يمكن أيضاً تنزيل مربعات أخرى من متجر تطبيقات آبل لتخصيص عرض مستجدات اليوم “Today” الخاصة بالمستخدم. وتأتي أداة “iCould Drive” بداخل مستعرض الملفات المستكشف “Finder”، ومن شأنها تخزين الملفات من أي نوع. أما متصفح “Safari” فقد حظي بتصميم جديد كلياً، يركز بشكل كبير على عمليات التحكم المهمة بأسهل الطرق الممكنة. ومن جهة أخرى، حظي تطبيق البريد الإلكتروني “Mail” بتحسينات جديدة تجعل من تعديل وإرسال المرفقات أسهل بكثير من ذي قبل. وتأتي ميزة “Handoff” لتمنح المستخدم إمكانية بدء نشاط معين على جهاز ما، ومن ثم نقله إلى جهاز آخر لمواصلة العمل. أما خاصية “Instant Hotspot” فتجعل من استخدام الإنترنت عبر تقنية الـ”Hotspot” سهلة كسهولة الاتصال بشبكة الـ”WiFi”. كما يمنح نظام “Yosemite” المستخدم القدرة على إجراء مكالمات آيفون هاتفية باستخدام أجهزة الماك.
ومع نظام “Yosemite” تم إعادة تصميم نظام “OS X” وتحسينه بأسلوب معاصر، بحيث خصائص التحكم باتت أوضح وأكثر ذكاءً وأسهل للفهم، إضافة إلى تحسين الشرائط الجانبية مما يجعل التركيز على المحتوى بدون التضحية بسهولة التحكم والاستخدام.

Safari”:

يتمتع متصفح “Safari” في نظام التشغيل “OS X Yosemite” بتصميم جديد، بحيث يجعل المستخدم قادر على التركيزعلى أكثر خصائص التحكم أهمية بالنسبة له والوصول إليها بسهولة تامة، كما تمنحه القائمة المفضلة الجديدة وصولا سريعاً إلى مواقع الإنترنت المفضلة الخاصة به، وتبويبات جديدة وقوية تستعرض صور مصغرة من كافة صفحات الإنترنت المفتوحة في شاشة واحدة فقط. ويمنحه “Safari” أيضاً مزيداً من التحكم بعنصر الخصوصية إلى جانب نوافذ تصفح خاصة “Private Browsing Windows” ودعم مدمج لمحرك البحث الذي لا يقوم بتعقب المستخدمين “DuckDuckGo”. فعندما يقوم المستخدم بالبحث عن مصطلحت شائعة وشهيرة، تقدم أداة البحث “Spotlight” اقتراحات تظهر إلى جانب الاقتراحات المقدمة من محرك البحث الخاص به. ويدعم متصفح “Safari” أحدث معايير الويب، بما في ذلك “WebGL” و”SPDY”،ومع دعم إضافات الفيديو من نوع "HTML5 Premium Video Extensions" ويمكن مشاهدة فيديوهات عالية الدقة من “Netflix” لمدة أطول من ساعتين تقريباً. كما يعتمد “Safari”على محرك "Nitro JavaScript" مما يجعله أسرع بمقدار 6 مرات من “Firefox” و5 مرات من “Chrome” وذلك لدى تشغيل نص برمجي من نوع “Java" الذي يتواجد عادةً في معظم مواقع الإنترنت.

Mail” و”Messages”:

يجعل نظام التشغيل الجديد “OS X Yosemite” تعديل وإرسال المرفقات في تطبيق البريد الإلكتروني “Mail”، أسهل بكثير من ذي قبل. فمع خاصية “Makup” يمكن بسهولة ملء وتوقيع نماذج وحتى إضافة تعليقات على الصور وملفات “PDF” من داخل تطبيق البريد الإلكتروني “Mail”. وتتيح أدة “Mail Drop” إرسال ملفات فيديو كبيرة الحجم وصورة أو حتى ملفات يصل حجمها حتى 5 جيفغابايت بسهولة كبيرة من داخل تطبيق “Mail” لأي بريد إلكتروني. ويأتي تطبيق الرسائل “Messages” بمظهر جديد ويقدم خيارات أكثر للتواصل مع الأصدقاء. فقد بات بالإمكان الآن إضافة عناوين للرسائل الصادة بحيث يمكن العثور عليها بسهولة، وإضافة جهات اتصال للمحادثات الجارية، أو مغادرة تلك المحادثات. ومع تطبيق “Soundbites” يمكن إنشاء وإرسال والاستماع إلى المقاطع الصوتية من داخل تطبيق “Messages”.

Handoff”:

تأتي خصائص مواصلة العمل في نظام “Yosemite” لتجعل من جهاز الماك أو “iOS” مثاليا للمستخدم. فعندما يكون جهاز آيفون أو آيباد بجانب جهاز الماك، تتيح لك ميزة “Handoff” إمكانية البدء بنشاط ما على جهاز ما، ومن ثم نقل النشاط ذاته إلى جهاز آخر. وتأتي خاصية “Instant Hotspot” لتجعل من استخدام نقطة الاتصال اللاسلكي الساخنة الخاصة بالآيفون سهلة للغاية تمام كما هو الحال لدى الاتصال بشبكة واي فاي. والآن فإن الرسائل النصية القصيرة “SMS” والرسائل المصورة “MMS” تظهر في تطبيق “Messages” على كافة الأجهزة الخاصة بالمستخدم، في حين كانت في السابق تظهر فقط على جهاز آيفون. كما يمكن أيضاً إرسال رسائل نصية قصيرة وأخرى مصورة مباشرة من جهاز الماك الخاص بالمستخدم وإجراء واستقبال مكالمات آيفون الهاتفية باستخدام جهاز الماك الخاص به على أنه مكبر صوت.

يُذكر أن نسخة المطورين الاستعراضية من نظام التشغيل الجديد “Yosemite” متوفرة حالياً للمشتركين في برنامج ماك للمطورين "Mac Developer Program". ولجعل نظام “OS X” أفضل، تقدم آبل برنامج النسخة التجريبية "OS X Beta Program" الذي يمنح العملاء وصولاً مبكراً لنظام “Yosemite” ويدعوهم إلى تجربة الإصدار والإدلاء بآرائهم.

ليست هناك تعليقات

قم بشكرنا من خلال تعليق